fb
  • 1

فيلم "ذيب" الاردني يمثل العرب في أوسكار 2016

  • مجال الأفلام وهندسة الصوت

لم يكن أشد المتفائلين بفيلم "ذيب" يتوقع أن يخترق صُنّاعه الصفوف الأولى، وأن يصل للقائمة القصيرة للأفلام المرشحة لحصد جائزة الأوسكار عن فئة أفضل فيلم أجنبي. القصة البسيطة للفيلم والمعالجة السينمائية الأقرب للحقيقة، جعلت من الأطفال البسطاء الذين صاروا نجوماً، أقرب إلى عين المشاهد وروحه. وقد أُعد الفيلم عام 2011 وبطله طفل بدوي من وادي رم بجنوب الأردن لم يسبق له الوقوف أمام الكاميرا. ويحكى فيلم "ذيب" قصة الفتى البدوي ذيب وشقيقه حسين، اللذين يتركان مضاربهما لدى قبيلة في وديان "وادي رم" الحمراء وكثبانها الرملية الخلابة لينطلقا في رحلة محفوفة بالمخاطر والمغامرات مطلع الثورة العربية الكبرى، إذ تعتمد نجاة "ذيب" من هذه المخاطر على تعلم مبادئ الرجولة والثقة ومواجهة الخيانة.


ويتنافس ذيب في الأوسكار على فئة الأفلام الأجنبية مع خمسة أفلام عالمية أخرى من كولومبيا وفرنسا/تركيا والمجر والدانمارك، ومن المقرر إعلان نتيجة الفيلم الفائز نهاية الشهر القادم. و كان الفيلم قد حاز على ترشيحين في جوائز البافتا البريطانية و جائزة لجنة التحكيم لأفضل تصوير من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 2014، وجائزة أفضل مخرج ضمن قسم آفاق جديدة في مهرجان فينسيا السينمائي 2014.


للمزيد من قصة وصول ذيب إلى الأوسكار، إضغط هنا

المصدر : الجزيرة، العربي





فيلم



فيلم



فيلم



فيلم




ما رأيك بهذه المقالة ؟


اشترك معنا أو قم بـ تسجيل الدخول لكي تستطيع التعليق .

سجل معنا لتحصل على العديد من المزايا

موقع تصميمي هو موقع متخصص بالتصميم الجرافيكي والبرمجة الاكترونية ، عند تسجيلك يمكنك مشاهدة العديد من الدورات العليمية ونشر اعمالك على الموقع والحصول على عمل من خلال قسم الوظائف.

سجل باستخدام الفيسبوك