fb
  • 13

متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية "رؤية" الفن من خلال اللمس


متحف برادو المدريدي هو واحد من المعارض الفنية الأكثر شهرة في أوروبا، ويلقي آلاف من السياح من جميع أنحاء العالم كل عام. قد صدر المتحف معرض رائع و فريد من نوعه، يسمح للمكفوفين للتمتع ببعض من أعظم روائع الفن الغربي من خلال إعادة رسمهم بشكل أعمال ثلاثية الأبعاد التي تسمح للوحات أن "ترى" عند لمسها.


تم إنشاء هذه النسخ من اللوحات بالتعاون مع خبراء يعانون من ضعف بصر، وذلك باستخدام تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد التي تدعى ديدو. والفكرة هي أن الصور الثلاثية الأبعاد تجعل من السهل على الأشخاص المكفوفين لتصور و خلق صور ذهنية من اللوحات الست في المعرض. اللوحات تأتي مع أدلة سمعية و نصوص برايل، و الزوار الغير مكفوفين يمكنهم أيضاً أن يستخدموا نظارات مظلمة خاصة لتجربة اللوحات الجديدة بالطريقة المقصودة.

قد تم تطوير تقنية الطباعة المخصصة لهذه اللوحات ستوديو Estudios Durero، وهي وكالة تصميم في بلباو، إسبانيا. الأسلوب ينطوي على تحسين الصورة لتمثيل التفاصيل المادية، والطباعة مع طابعة متخصصة، ومن ثم التعامل معها مع عملية كيميائية خاصة لمدة ١٢ ساعة لإعطائها حجم.


متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية



متحف إسباني يعطي فاقدي البصر إمكانية




ما رأيك بهذه المقالة ؟


اشترك معنا أو قم بـ تسجيل الدخول لكي تستطيع التعليق .

سجل معنا لتحصل على العديد من المزايا

موقع تصميمي هو موقع متخصص بالتصميم الجرافيكي والبرمجة الاكترونية ، عند تسجيلك يمكنك مشاهدة العديد من الدورات العليمية ونشر اعمالك على الموقع والحصول على عمل من خلال قسم الوظائف.

سجل باستخدام الفيسبوك