fb
  • -1

رؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030 - أهم المشاريع في السعودية وروعة التصميم المعماري

لا بد انك شاهدت او سمعت عن التطور العمراني الهائل الذي يحدث في المملكة العربية السعودية؛ من بداية التوسع والتطور في ساحات الحرم المكي وجميع الخدمات التي تقدمها للحجاج والمعتمرين؛ وبناء طوابق للطواف حول الكعبة لزيادة طاقة استيعاب الحرم من زائري بيت الله الحرام؛ حيث يحاط الحرم المكي بابراج البيت المؤلفة من سبع ناطحات سحاب؛ ومن أهمها وأطولها برج الساعة؛ الذي يعد ثاني أطول برج في العالم ويحتوي على أكبر وأطول ساعة في العالم؛ وتحتوي هذه الأبراج السبعة جميعها على فنادق 5 نجوم بتصميمات رائعة وخدمات ومرافق كافة بالاضافة الى صالات التسوق، كل ذلك التطور سهل على الحجاج والمعتمرين الإقامة وأداء مناسك الحج والعمرة. إذا سبق لك الذهاب الى الحج أو العمرة لا بد وأنك رأيت هذا الجمال كله!


رؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030 - أهم المشاريع  في السعودية وروعة التصميم المعماري

طبعا لم تتوقف السعودية عند هذا الحد من التطور ولم يقتصر ذلك فقط على مدينة مكة؛ بل وضعت رؤية 2030 التي تتطلع من خلالها إلى تطور عالي المستوى والذي سوف يضاهي وينافس مدن عالمية كبيرة.

تهدف رؤية 2030 إلى الاستغناء عن النفط والاعتماد على مصادر اقتصادية متعددة؛ حيث تنص هذه الرؤية الى تحقيق التطور والازدهار من خلال ثلاث محاور رئيسية وهي بناء مجتمع حيوي، تحقيق اقتصاد مزدهر، وبناء وطن طموح. لتحقيق هذه المحاور وضعت الرؤية خططا لمشاريع هائلة وضخمة تضم حوالي 80 مشروع؛ تهدف هذه المشاريع إلى بناء مدن ضخمة و بتصميمات مذهلة تستغني فيها عن النفط وتحافظ على البيئة؛ تستخدم فيها تكنولوجيا متطورة وتدخل فيها الذكاء الاصطناعي، ترى فيها تحول الصحراء الى مدينة خضراء! وباستغلال كافة الموارد الطبيعية والمساحات التي تحظى بها الدولة. تتنبأ رؤية 2030 إلى تحقيق هذه المشاريع والبدء في حياة متطورة حضاريا وعلميا واقتصاديا.

دعونا نقدم لكم فكرة عن أهم هذه المشاريع؛ متأكد من أنكم ستصابون بالذهول!


مشروع الرياض الخضراء

هل تتخيل تحول مدينة صحراوية الى مدينة خضراء؟ نعم سوف يحدث ذلك من خلال مشروع الرياض الخضراء. يهدف هذا المشروع الى زيادة المساحة الخضراء في كافة أنحاء المدينة بزيادة نصيب الفرد من المساحة الخضراء من 1.7م² إلى 28م²؛ أي بمعدل 16 ضعف. بزراعة أكثر من 7.5 مليون شجرة سيتم تشجير المنطقة ومقاومة التصحر. ستسأل نفسك فما هي الفائدة من هذا المشروع؟ اليك الاجابة؛ سيحدث ذلك من خلال زيادة المساحة الخضراء في المدينة لتعم بفوائد عديدة على مدينة الرياض! حيث ستستطيع خفض درجة الحرارة بمعدل 1.5 الى 2 درجة على مستوى المدينة، تقلل التلوث البيئي، خفض مستوى ثاني اكسيد الكربون وزيادة الاكسجين في الجو، خفض استهلاك الطاقة، زيادة قدرة المدينة على استيعاب مياه الأمطار مما يؤدي إلى الحد من السيول، تشجيع السكان على ممارسة حياة صحية من خلال توفر مساحات خضراء لممارسة الرياضة والمشي في الهواء النقي، تحسين الاقتصاد من خلال تخفيض النفقات الصحية وتوفير الطاقة، وتخفيض هدر المياه من خلال إنشاء شبكة ري جديدة تعمل على معالجة المياه. هل لاحظت هذه الفوائد الهامة التي ستعود على المدينة من خلال هذا المشروع؛ عدا عن زيادة جمالية المنطقة من خلال جعلها تعم بالخضار وايضا لاتنسى زيادة المشاريع الخاصة في مجال المشاتل والبستنة، كل هذا سيحدث وستلاحظ الفرق في عام 2030.

رؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030 - أهم المشاريع  في السعودية وروعة التصميم المعماري

مشروع نيوم

هل تصدق أن الأرض الصحراء القاحلة ستصبح أكبر مدينة ذكية في العالم؟ دعونا نخبركم عن هذه المدينة التي ستجعل الخيال حقيقة، مشروع مدينة نيوم هو مشروع يهدف لخلق مدينة كاملة متكاملة تقوم على مبدأ الذكاء الاصطناعي وخالية 100% من ملوثات البيئة

اولا ما هو سبب تسمية نيوم؟ دعونا نخبركم؛ اول ثلاث حروف neo هي كلمة اغريقية معناها جديد؛ أما الحرف الاخير m فيرمز إلى المستقبل؛ اي المستقبل الجديد.

تقع مدينة نيوم على أرض منطقة تبوك بمساحة 26500 متر مربع؛ تمتد على ساحل البحر الأحمر وسوف يضم جزء من أراضي مصر( شرم الشيخ) والاردن ( خليج العقبة )، بسبب موقعها الاستراتيجي الذي يربط القارات الثلاث ( آسيا وأوروبا وأفريقيا ) يستطيع سكان العالم بأكمله الوصول إليها خلال 8 ساعات كحد اقصى! من أهم ما يميز هذه المدينة الحديثة هو أنه حتى المظاهر الطبيعية لهذه المدينة ستكون صناعية! سيتم إضاءة المدينة بالكامل عبر قمر صناعي عملاق، إضاءة شواطئها بالرمال المضيئة المتوهجة لجعلها مدينة سياحية جذابة، واهم اهم ما يميزها هو اعتمادها على الطاقة المتجددة 100% مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح. ستكون انبعاثات ثاني اكسيد الكربون صفر! بحلول عام 2030 سيكون هناك 100,000 فرصة عمل جديدة في مجالات اقتصادية متنوعة، عدا أن نيوم ستقوم بدعم المواهب كافة في 14 قطاعا متنوعا ومنها: التصنيع، الماء، العلوم التقنية والرقمية، الترفيه والثقافة، التعليم، التصميم والبناء، الغذاء، الطاقة، الرياضة، السياحة، الصحة والرفاهية والتقنيات الحيوية، التنقل، الخدمات المالية، وأخيرا الإعلام.

كما سيضم مشروع نيوم ثلاث مشاريع فرعية وهم ذا لاين، اوكساجون، وتروجينا.


مدينة ذا لاين:

وهي مدينة داخل نيوم ستكون على شكل خط طويل؛ حيث ستبلغ 170 كم طولا، 200 م عرضا، و500 م ارتفاعا فوق سطح البحر، وهذا يعني أنها ستكون عبارة عن خطين يتألفان من ألفين ناطحة سحاب،

في كل منها مركز تجارة عالمي، هل تصدق انها مدينة خالية من الشوارع والطرقات؟! فهي مدينة خالية من السيارات! سيستطيع السكان فيها الوصول إلى جميع المرافق في غضون 5 دقائق فقط مشيا على الأقدام! انه يبدو فعلا شيء من الخيال! ستعتمد على الطاقة المتجددة بنسبة 100% ومصدر المياه فيها سيكون من محطة تحلية خالية من الكربون. هل تصدق كل هذا؟! لنرى ماذا سيحدث في عام 2030!




مدينة اوكساجون:

هي مدينة صناعية للصناعات المتقدمة تضمن الاستدامة؛ فهي تمثل المحرك الاقتصادي والصناعي لنيوم؛ جميع صناعاتها ستكون آمنة على البيئة. كما انها موطن للعائلات التي تتطلع الى معيشة استثنائية؛ فهي تجمع بين المعيشة والأعمال والتقنيات معا في منظومة متقنة تهدف الى بناء بيئة طبيعية آمنة؛ فهي كباقي نيوم خالية من الملوثات وتعتمد 100% على الطاقة المتجددة والمياه المحلاة من البحر؛ حتى انها تقوم بمعالجة المياه المتسخة فهي تهدف ايضا الى وقف الهدر. وتخيل انها ايضا تضم أضخم مبنى عائم على البحر في العالم! وسوف يوجد بها ميناء مؤتمت بالكامل ويتبنى تقنيات الجيل القادم.

مدينة تروجينا:

هي المدينة السياحية والجبلية في نيوم، سيكون فيها كل وسائل الترفيه والراحة والصحة والمغامرة؛ ستتمكن فيها من ممارسة مغامرات مختلفة ومتنوعة على مدار الفصول الأربعة، ستكون أول مدينة في المنطقة تسمح لك بالتزلج على المرتفعات الجبلية العالية التي يكسوها الثلج.

عدا عن أنه يوجد فيها بحيرة رائعة الجمال من صنع الإنسان! تخيل! تحيط هذه البحيرة الجبال العالية. توفر أماكن سكنية للسياح بأشكال مختلفة؛ يمكنك اختيار الفنادق أو المنتجعات او الشقق السكنية على إطلالات مختلفة. تستطيع في تروجينا رؤية النجوم المتلألئة في السماء كانك عايش في الفضاء حقا! هي مدينة أشبه بالخيال سوف ياتيها السياح من كل بقاع الارض.




تحدثنا عن أهم مشاريع رؤية 2030، وهي فعلا مشاريع في غاية الاهمية من حيث التطور والعالمية من جميع النواحي. فهل سيتم إنجاز هذا التصور والتوقع لتحقيق حياة أفضل واقتصاد أفضل على مستوى عالمي؟


المراجع:

https://www.vision2030.gov.sa/ar/v2030/v2030-projects/

https://www.rcrc.gov.sa/ar/projects/green-riyadh

ما رأيك بهذه المقالة ؟


اشترك معنا أو قم بـ تسجيل الدخول لكي تستطيع التعليق .